المسؤولية الجنائية في التخبيب بالسعودية 1444؛ المسؤولية الجنائية

المسؤولية الجنائية في التخبيب بالسعودية 1444؛ المسؤولية الجنائية

ما هي المسؤولية الجنائية في التخبيب بالسعودية، فقد انتشرت كثيرًا في الأوقات الأخيرة في المملكة العربية السعودية رفع قضايا تخبيب ضد الذين يحاولون تدمير الحياة الزوجيّة لأيّ زوجين كانا ومهما كانت الأسباب الداعية لذلك، فالتخبيب أمر محرّم شرعًا ورد الوعيد الشديد لفاعله، وفي هذا المقال سوف يكون هناك وقفة مع المسؤولية الجنائية في التخبيب والحديث حول هذه النقطة وغيرها مما يتصل بموضوع التخبيب.


المسؤولية الجنائية في التخبيب بالسعودية

المسؤولية الجنائية في التخبيب بالسعودية
المسؤولية الجنائية في التخبيب بالسعودية

يُقصد بالمسؤولية الجنائية هي تحمّل الشخص الجاني لعواقب أفعاله الناتجة عنها، بمعنى أن يكون الشخص المرتكب للجرم قادرًا على تحمل المسؤولية القانونية أمام الشرع والقانون، وهذا يتطلّب من المرتكب للجرم أن يكون عاقلًا راشدًا مدركًا لأفعاله مُختارًا لها، ومن هنا يمكن تمييز ثلاث صفات رئيسة يجب أن تتوفر في الشخص حتى يتحمل المسؤولية الجنائية، وهي:

  • أن يرتكب الفرد فعلًا محرّمًا شرعًا ومخالفًا للقوانين الناظمة.
  • أن يكون الفرد قد اختار ارتكاب هذا الفعل بنفسه من دون إكراه أو نحوه.
  • إدراك الفرد ما يقوم به من فعل وهذا يقود إلى أنّ الشخص ينبغي له أن يكون مدركًا لما يفعله وبذلك يخرج المجانين ومن في حكمهم من هذا الفعل.

شاهد أيضًا: كيف ارفع قضية تخبيب بالسعودية 1444؛ وما هو التخبيب


شروط رفع قضية تخبيب

يجبتوفّر عددٍ من الشروط لرفع دعوى تخبيب في المحاكم ضد شريك الحياة الزوجية أو من ساهم في تخبيب أحدهما على الآخر. تشمل هذه الشروط: أن يكون المدعي أحد طرفي الزواج وأن يكون ذو مصلحة في رفع الدعوى، كما يجب أن يكون المدعى عليه هو المخبّب نفسه. كما يجب تحديد أفعال المشكّلة لجرم التخبيب، ومنها الإغواء والخداع والغش، وغيرها من الأفعال التي تؤدي إلى هدم الحياة الزوجية بين الزوجين. وفي حال كان هنالك أكثر من مخبّب، يجب أن ترفع الدعوى ضدّهم جميعًا، وأيضًا من يعين المخبّب على فعله. يجب أن يكون المدعي أهلًا لرفع الدعوى، ولا يجوز رفع الدعوى إذا كان الطرف الثالث قد حصل الطلاق مثلًا، وأيضًا إذا كان الزوج يسمح لزوجته بالتواصل مع الأجانب فهذا لا يجعله أهلًا لرفع الدعوى بموجب القانون. وبتوفّر هذه الشروط، يُثبَت جرم التخبيب على الجاني ويُعاقب بما يراه القاضي مناسبًا.

شاهد أيضًا: نموذج لائحة دعوى تخبيب بالسعودية لأجل محاكم المملكة 2023-1444


عقوبة التخبيب في القانون السعودي

لقد جرّم القانون السعودي المستمد من الشريعة الإسلامية التخبيب، وجعل له عقوبة رادعة لمن يُقدم على مثل هذه الأفعال الدنيئة التي تنافي الشرع والأخلاق، وهذه العقوبة خاضعة لسلطة القاضي فإن شاء غلّظها وإن شاء خفّفها وذلك تبعًا للظروف المحيطة بالمخبب ووقائع الجُرم المنسوب إليه وغير ذلك، وإنّ أقصى عقوبة يمكن للقاضي إصدارها هي السجن المؤبّد، وذلك في حال لم يتُب المخبب عن فعلته، وأمّا إن تبيّن للقاضي توبة المخبب فيمكن حكمه سنتين، وفي الحالين يستطيع القاضي الحكم بجلد المخبب.


رقم التبليغ عن التخبيب

يمكن التبليغ عن دعوى التخبيب من خلال الاتصال بالمحكمة المناسبة -وهي محكمة الأحوال الشخصية هنا- من خلال الاتصال برقم المحاكم الموحّد في المملكة العربية السعودية وهو: 1950، وهذا الرقم سيحوّل المتّصل إلى المحكمة المناسبة والأقرب إليه ضمن منطقته، وعندها يمكن تقديم الشكوى من خلال الهاتف، وبعدها ستقوم المحكمة بالإجراءات المناسبة وسوف تستقبل ملفات الدعوى والإثباتات للنظر في القضية والحكم فيها بما تراه مناسبًا.


متى يثبت التخبيب

يمكن إثبات التخبيب في محاكم المملكة العربية السعودية عن طريق الركنين الرئيسين في القضية: الركن المادي والركن المعنوي. ويتم إثبات الركن المادي عن طريق تقديم المدعي للقاضي بعض الإثباتات الملموسة التي تثبت القيام بالتخبيب، مثل محادثات تظهر الخداع والتغرير وصور أو شهادة الشهود. ويتم إثبات الركن المعنوي عن طريق بيان أن المخبّب على علم تام بوجود العلاقة الزوجية وأنه قصد من خلال فعلته تخبيب أحد الزوجين على الآخر، مثلاً من أجل الزواج من الشخص الذي تم خبّبه على زوجته وإعطائها وعد بالزواج منه في حال تركت زوجها.

اطلع أيضًا: عقوبة التخبيب في القانون السعودي


وبهذا يكون قد انتهى مقال المسؤولية الجنائية في التخبيب بالسعودية (KSA) بعد معرفة المسؤولية الجنائية في التخبيب في المملكة العربية السعودية، وبعد الوقوف على الشروط الواجب توفرها في القضية من أجل قبول رفعها في المحاكم السعودية.

إنضم لقناتنا على تيليجرام